مدينة الكتب

7‏/12‏/2010

هل يمكن للشعر الشعبي أن يصبح أكثر تبليغاً ووصولاً إلى روح الناس من شعر الحداثيين والكبار التقليديين؟ الجواب: "نعم" والذي قال كلمة "نعم" هو شعر "أحمد فؤاد نجم" ذلك الصوت الباهر، الذي خرج من بين صفوف الأمة، كما يخرج الوليد من أحشاء الأم. في الوقت الذي كان حكم المخابرات هو القائم في مصر، وكثير من العسف الاجتماعي والظلم الاقتصادي هما السائدين... بدأ الناس سماع صوت "الشيخ إمام" يغني أشعار "أحمد فؤاد نجم"، وبدأ الصوتان يقرعان أبواب البيوت في مصر والبلاد العربية، يستأذنان في الدخول، وأحياناً يدخلان بلا استئذان، ولكن مع الترحيب الشديد. كان شعر "أحمد فؤاد نجم" يتحدث عن الجرح المصري خاصة والجرح العربي عامة، صوراً تظهر القهر والظلم، وتسخر من أولئك الذين يحاولون قتل روحة الأمة، ويظهر التحدي الصارم للقلب المصري، ومعه العربي للسجون، والمخابرات، وحكم الفساد، ومقاومة العقل لهذا العفن السياسي، والنهب الاقتصادي، ويهدد أولئك المتمسكين بالسلطة... ولما كان الزمن زمن تطلع وتململ ورغائب في التحرر من الاستعمار الدولي، والصهيوني، ومن استعمار الحكومات العسكرية لشعوبها... أصبحت أغنية "أحمد فؤاد نجم" التي يؤديها "الشيخ إمام" هي أغنية المتمردين، والطلاب المنتفضين... والمقاتلين الفلسطينيين، وأهل المقاومة في لبنان وأولئك الوطنيين الصامتين. مدينة الكتب تتمني لكم قراءة طيبة


مصـدر النـــبذة :
حــجم المــلف : 3.8 MB
صيـغة المــلف : PDF
عدد الصفحات :
لـــغة الكـــتاب : اللغة العربية

افتح بريدك واكتبه هنا وإضغط
ليصلك كل كتاب جديد بمجرد تنزيله على مدينة الكتب مجاناً ٫ معلومات أكثر عن الخدمة

1 تعليق

غير معرف يقول... @ 8 أبريل، 2012 10:47 م
Reply To This Comment

يا سلاااااااااااااااااااااااااااااااام

قمنا بوضع هذا الصندوق لتسهيل عملية التواصل بيننا فتكلم حتي آراك !

إرسال تعليق

عداد الكتب

حقوق النشر مسموح بها لمحبي نشر الثقافة والمعرفة غير ملتمسين سوى ذكر المصدر مع الرابط
محتوى الكتاب لا يعبر بالضرورة عن آراء مدينة الكتب .. بل هو وجهة نظر المؤلف يتحملها تحمل مُطلق !

حبايبنا عالفيسبوك

همسة من بواب المدينة | أصدقائي وإخوتي في الكلمة أعضاء وزوار مدينة الكتب الكِرام ، برجاء الإشتراك بالمدونة ( قائمة المتابعون يمين الصفحة ) لضمان إستمرارية تحميل الكتب في حالة إغلاق المدونة مؤقتاً ... شُكراً جزيلاً