مدينة الكتب

25‏/11‏/2010


أعتمد الأنسان قبل آلاف السنين في تعين مواقيته العباديه و الزراعيه على الحركه المنتظمة للشمس و القمر و سائر الكواكب ، و وضع لها القوانين و الجداول ، و اليوم هناك برامج على الحاسوب يمكن من خلالها أستخراج الأوقات و المواعيد الفلكيه لأي جرم سماوي و لأي موقع على الأرض ، كذلك توجد جداول على الأنترنيت لوكالة الفضاء ناسا فيها معلومات عن أي خسوف و كسوف لألفين سنة قبل الميلاد ، و ثلاثة آلاف سنه بعد الميلاد . مدينة الكتب تتمني لكم قراءة طيبة



مصـدر النـــبذة :
حــجم المــلف : 2.8 MB
صيـغة المــلف : PDF
عدد الصفحات :
لـــغة الكـــتاب : اللغة العربية

افتح بريدك واكتبه هنا وإضغط
ليصلك كل كتاب جديد بمجرد تنزيله على مدينة الكتب مجاناً ٫ معلومات أكثر عن الخدمة

1 تعليق

mahmoud arafa يقول... @ 19 فبراير 2018 9:48 م Reply To This Comment

شكرا

قمنا بوضع هذا الصندوق لتسهيل عملية التواصل بيننا فتكلم حتي آراك !

إرسال تعليق

عداد الكتب

حقوق النشر مسموح بها لمحبي نشر الثقافة والمعرفة غير ملتمسين سوى ذكر المصدر مع الرابط
محتوى الكتاب لا يعبر بالضرورة عن آراء مدينة الكتب .. بل هو وجهة نظر المؤلف يتحملها تحمل مُطلق !

حبايبنا عالفيسبوك

همسة من بواب المدينة | أصدقائي وإخوتي في الكلمة أعضاء وزوار مدينة الكتب الكِرام ، برجاء الإشتراك بالمدونة ( قائمة المتابعون يمين الصفحة ) لضمان إستمرارية تحميل الكتب في حالة إغلاق المدونة مؤقتاً ... شُكراً جزيلاً